برنامج إجادة يتسبب في حالة من الجدل بين الإعلاميين ومسؤولي البرنامج في إحدى الفعاليات

حالة من الجدل بين عدد من الإعلاميين ومسؤولي برنامج إجادة، سببتها آلية حوكمة قطاع الرقابة والتفتيش بالأمانات، ظهرت خلال اللقاء الإعلامي الذي نظمته أمانة منطقة جدة للتعريف ببرنامج إجادة، والذي تم تعديل صلاحيات المراقب وسحب صلاحية فرض الغرامات المباشرة، ليحل محلها رصد الملاحظات فقط.

حيث اعتبر عدد من الإعلاميين ان تلك التعديلات على صلاحيات المراقب، تجعل أصحاب المنشآت والمؤسسات يتمادون في ارتكاب المخالفات، وعدم تقديم خدمات جيدة للمستهلكين.

بالمقابل، دافع الدكتور حسام جستنية، مستشار أمين محافظة جدة، والمشرف على برنامج إجادة قائلا “إن هذا البرنامج حقق نجاحا لافتا في أمانة منطقة الرياض، حيث ارتفعت نسبة امتثال أصحاب المحال التجارية إلى 60% مقارنة بما كان الحال عليه في السابق”

وأكد مستشار أمين محافظة جدة، والمشرف على برنامج إجادة، على أن البرنامج يستهدف رفع معدلات الامتثال لدى أصحاب المنشآت والمؤسسات، وليس فرض الغرامات.

وأوضح مستشار أمين محافظة جدة، والمشرف على برنامج إجادة، أن “هناك لجنتان إحداهما للتدقيق والأخرى للاعتراض، حيث تم اختيار أعضاء اللجنتين بتوجيه من الأمين”.

وأشار مستشار أمين محافظة جدة، والمشرف على برنامج إجادة، إلى انه توجد بعض المخالفات الجسيمة التي تستدعي الغلق الفوري للمنشآت، عقب قيام المراقب برفع ملاحظاته عن تلك المنشأة عبر التطبيق الإلكتروني، والتحرك الفوري من قبل فرق الدعم إلى تلك المنشأة، لافتا إلى أن المراقب يظل بالموقع حتى إتمام الإجراءات وإعلاق تلك المنشأة.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.